BBC News أخبار

“قتل والده” أثناء محادثة فيديو على زووم بمشاركة آخرين

Spread the love

طعن رجل والده المُسن حتى الموت أثناء محادثة جماعية عبر تطبيق “زووم” لاتصالات الفيديو بمشاركة 20 شخصا في نيويورك، بحسب الشرطة.

وهاجم الابن توماس باورز (32 عاما) والده دوايت (72 عاما) ثم قفز من نافذة ولاذ بالفرار في قرية أميتيفيل بجزيرة لونغ آيلاند.

وألقي القبض على توماس خلال ساعة من الحادث، بعد أن اتصل مشاركون في المحادثة بالشرطة. ولم يتضح على الفور دافع الجريمة.

ووجهت لتوماس تهمة القتل من الدرجة الثانية.

وقالت شرطة سافولك كاونتي في بيان إنها ستكشف عن معلومات إضافية بعد تلقي المشتبه به، الذي لحقت به إصابات طفيفة، العلاج ومغادرته المستشفى.

وأوضحت الشرطة أنها تلقت بلاغا بوقوع حادث بعد ظهر الخميس، بعد أن شاهد عدد من المشاركين في محادثة الفيديو الرجل وهو يسقط. واحتاجت الشرطة بعض الوقت لتحديد موقع الحادث لأن المشاركين لم يكونوا على دراية بالعنوان.

وربما شاهد بعض الأشخاص الهجوم، بحسب تقارير. ولم تتضح على الفور طبيعة محادثة الفيديو.